كيف تبدأ وتستفيد من الموقع؟

يقدم لك الموقع الطريقة الصحيحة في تعلم اللغة الإنكليزية بطريقة علمية ومنهجية وفعالة وواقعية بعيداً عن الدعاية الزائفة وفق خبرة لا تقل عن 22 سنة من تدريسها. لذا حتى يحقق المشترك في الموقع الفائدة القصوى، يمكنه أن يبدأ على النحو التالي:

1. لا تقلق عندما تدخل الأيقونات الزرقاء المقفلة وترى الكم الكبير من المعلومات التي في الموقع. فجميع المعلومات التي في الموقع سهلة الاستيعاب. وما تشعر به من قلق أمرٌ طبيعي من الناحية التعليمية لأنك تريد أن تستوعب كل شيء في ساعات، لكن عند توزيع تلك المعلومات على مدار السنة سترى مقدار سهولتها.  

2. خصص لا يقل عن ساعة يومياً، وكلما زاد الوقت كان أفضل.

3. خلال تلك الساعة اقرأ قراءة متأنية لمحتويات الموقع ثم استوعب المعلومة ثم طبق ما استوعبت ثم ارجع للمعلومة عند الحاجة.

4. اُبذل جهداً جاداً أثناء التعلم أي لا تتعلم وأنت تشاهد التلفزيون أو تجري حديثاً على الماسنجر وخلافه. 

5. اُبذل جهداً حقيقياً أثناء التعلم أي ستواجهك صعوبات في الاستيعاب والتطبيق لا لصعوبة في المادة العلمية بل لأنك لم تعتد عليها. فلا تستسلم بل ثابر في التعلم وستجد بعد عدة أيام أن ما كان صعباً أصبح سهلاً.

6. ابدأ بأيقونة (تحميل مقاطع تعليمية إنكليزية). استمع للمقاطع ثم سجل النقاط التي سمعتها في أوراقٍ خاصة ثم لاحظ ما تعلمت في الأيقونات الأخرى وفي حياتك اليومية عند مشاهدتك لفلم وغير ذلك.

7. يمكنك أن تنتقل بعد عدة أيام من أيقونة (تحميل مقاطع تعليمية إنكليزية) إلى أي أيقونة أخرى. وستجد تعليمات أي أيقونة في أعلى الصفحة تحت صورة القفل.

8. اقرأ محتويات الموقع لأكثر من مرة لأن هذا المحتوى يُعد مرجعاً في اللغة الإنكليزية ولأن التكرار أمرٌ طبيعي في العملية التعليمية. فمحتوى هذا الموقع ليس خبراً صحفياً مثيراً تقرأه مرة واحدة ثم لا تلتفت إليه من جديد. لذا أدعوك أن تنزل جميع محتويات الموقع على جهازك قبل أن ينتهي اشتراكك حتى ترجع إلى أي معلومة نسيتها.

9. اِنس كل ما تعرفه عن اللغة الإنكليزية التي تعلمتها في المدارس أو المعاهد المحلية أو ما يتحدث به الأصدقاء والزملاء عن تعلم اللغة. فكل ذلك لا يمت للغة بصلة. وابدأ بداية جديدة مع هذا الموقع.

10. تجنب أي كتاب وأي موقع آخر لتعلم اللغة الإنكليزية منعاً للتشتت. فمعظم المواقع والكتب هي غير متخصصة في تعليم اللغة الإنكليزية وتجارية.

11. طبق ما سبق ولا تتوقف عن ذلك نهائياً حتى ترى بوادر تحسن لغتك خلال الأشهر الأربعة الأولى وترى تحسناً كبيراً بعد سنة. وإن توقفت قليلاً لظرفٍ خارج عن الإرادة، فأقلها لن تكون لغتك ضعيفة كما كانت قبل الاشتراك.  

 


موقع دعائي تعليمي للغة الانكليزية يُحدَّث كل عشرة أيام من تصميم الأستاذ / أحمد الغامدي 2008-2013